مشاهدة مباراة العراق ولبنان كورة ستار بث مباشر اونلاين اليوم 07-10-2021 تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2022

مشاهدة مباراة العراق ولبنان كورة ستار بث مباشر اونلاين اليوم 07-10-2021 تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2022، يستضيف العراق لبنان على ملعب خليفة الدولي اليوم الخميس في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022، حيث يتطلع الفريقان للفوز في مباراتهما الأولى في المجموعة الأولى.

مشاهدة مباراة العراق ولبنان كورة ستار بث مباشر اونلاين اليوم 07-10-2021 تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2022
مشاهدة مباراة العراق ولبنان كورة ستار بث مباشر اونلاين اليوم 07-10-2021 تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2022


وهم يحتلون حاليا المركزين السفليين بنقطة واحدة فقط لكل منهما، ولكن الفوز قد يؤدي بأي من البلدين إلى المركز الثاني اعتمادا على النتائج الأخرى.

فشل العراق في الفوز أو التسجيل في أي من أول مباراتين له في تصفيات كأس العالم 2022، ولهذا السبب يحتل المركز الأول في المجموعة الأولى في الوقت الحالي.


ونجح الفريق في التعادل السلبي في المباراة الافتتاحية أمام كوريا الجنوبية، ثم تابع ذلك بخسارة أمام إيران 0-3، وهي المباراة التي بدأت بشكل سيء عندما استقبلت شباكه في الدقيقة الثانية.


وقد فشلوا الآن في الفوز في المباريات الثلاث السابقة، وهو أمر يحتاج ديك أدفوكات إلى تغييره إذا كان لهم أن يتأهلوا للمرة الأولى منذ بطولة عام 1986.


ولم يوجه المدرب الهولندي الأمة بعد إلى الفوز منذ توليه المسؤولية، لكنه لا شك في أنه سينظر إلى هذه الفرصة على أنها فرصة رئيسية للقيام بذلك، لا سيما اللعب على أرضه.

ويمكن لثلاث نقاط أن ترى العراق يصعد إلى المركز الثاني في جدول الترتيب اعتمادا على النتائج الأخرى وفارق الأهداف، مما يظهر مدى ضيق الترتيب في الوقت الحالي.


كما يمكن لخصومهم أن يرفعوا إلى نفس المستوى بفوزهم مساء الخميس، حيث تعادل لبنان وخسر مرة واحدة في المباراتين الافتتاحيتين.


وعلى غرار العراق، خاض فريق إيفان هاسيك مباراة أولى بدون أهداف حيث تنافس ضد الإمارات العربية المتحدة، ولم يتمكن أي من الفريقين من تحطيم الآخر.


وبعد ذلك، هزمت كوريا الجنوبية بفارق ضئيل في الخسارة 1-0، حيث أثبت لبنان أنه من الصعب التسجيل ضده، وهو ما قد يكون حيويا يوم الخميس.


ومع ذلك، فقد خاض الفريق أربع مباريات متتالية دون انتصار، وهو ما سيحتاج إلى تغييره إذا أراد أن يبدأ في الصعود إلى المجموعة الأولى.

أدفوكات لم يتمكن إلا من تسمية اثنين من التشكيلة الأساسية حتى الآن ، وبالتالي فإن المدير الفني من ذوي الخبرة لا يزال يجد قدميه عندما يتعلق الأمر بأقوى حادي عشر.


ومن الناحية الهجومية، سيرغب مدرب العراق الجديد في رؤية المزيد من فريقه، مع الضغط على أيمن حسين لتقديم هدف مساء الخميس حيث من المتوقع أن يقود خط الهجوم.


ومع ذلك، سيغيب عن الملاعب مهند علي، الذي تعرض مؤخرا لإصابة في الرباط الصليبي من المقرر أن تبقيه بعيدا عن الملاعب لمدة ستة أشهر على الأقل.


لقد كان الدفاع نقطة قوية للبنان في الآونة الأخيرة، وبسبب ذلك، قد لا يكون هناك الكثير من التغييرات في هذا الجانب من الفريق لهذه المباراة.


ومع ذلك، فقد كافحوا من أجل تحقيق الأهداف، ولكن تم تسليمهم دفعة قوية حيث تم اختيار باسل جونيوري لائقا بما يكفي ليكون جزءا من الفريق، حيث جلب لاعب الوسط المهاجم بعض الجودة المضافة إلى المجموعة.


تشكيلة العراق المحتملة:

طالب؛ قوباري، خلف، عطية، إسماعيل؛ هادي، طارق، العماري، عطوان، راسان. حسين


لبنان التشكيلة الأساسية المحتملة:

مطر; الزين، عمرى، ملكى، عاصي. ملكي، شور؛ سعد، السعدي، معتوق؛ الحلوي



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات